قد يلاحظ الكثير من الباحثين او المتواجدين في الشارع الثقافي بوجود تباين واضح بين الاجيال السابقة ـ الرواد ـ وبين الشعراء الحاليين وجيل الشباب بالذات , حيث تطور الجانب الابداع من حيث الالفاظ والمعاني والصور الشعرية كثيراً بغض النظر عن اكتشاف بعض الاوزان وبعض الاالوان في هذا المجال وبدأ ينضج الجانب التوعوي لدى الصورة التي اضمحلت كثيراً في فترة الاحتلال الامريكي لكن كان النهوض بعد الحرب الطائفية وحرب الشوارع حيث احس الشعراء بضرورة المسؤولية الملاقاة على عاتقهم .

فـ بدأت تظهر لنا طاقة شابة قد تضاهي مستقبلاً الرواد اذا لم نقل تتجاوزهم فهناك اسماء وضع بصمتها في هذا المضمار وصار التسابق قد لا يخلو من اي محافظة من محافظات العراق .. لمَ لا والادوات جميعها متوفرة من ناحية المواضيع المزدحمة والمفردات الطارئة على اللغة والمواقع الاجتماعية وغيرها .

لكن تبقى بعض المشاكل طاغية على هذا الجانب التي يحاول الشعراء جاهدين الابتعاد عنها وقد تكون اولها والمشكلة الاساس هي الاتحاد العام للشعراء من حيث منح الهويات والمنحة السنوية لهم وغيرها الكثير

مما يجعل اغلب الشعراء في غنى عن اخذ الهوية والتواصل الجاد مع الاتحاد Screenshot_2013-10-16-14-20-01

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s